حجم الخط

محطات من حياتي/بارت 7


وفعلا هذا الانسان خوفني  مااعرف ليش بس اني كنت قويه مكنت انسانه ضعيفه
وحتى لمن احس بالضعف احاول اذكر كل الي مر بحياتي
وارجع  انسانه وقفت لوحدهاا بوجه كل الصعاب

وارجع دلفين الي ازوجت وهي صغيرة والي حبت انسان بارد وبقت وياة اربع سنوات  وعاشت حياة باردة  وممله
والي  صارت عدها بنيه شافت بيها ضعفها وقوتها وحزنها وفرحها
والي اطلكت رغم حبها ورغم بعدها وعذابها عن الانسان الي تحبه وبعدها رادت تصنع شي حاولت تتغلب على نفسها وثبتت لنفسها وبجدارة انو هي تكدر تسوي الافضل
فمراح اجي هسه اضعف بسبب رجل
ولكن الي صار
ايضا اخذ مني شي  اني كنت انسانه ملتزمه بعملي
وكنت من اصنع شي احب ابدع بي كنت اشوف عملي شي اني صنعته وتميزت بي
وفعلا كنت مميزة ومازلت ولكن اكو بعض الاشخاص الحياة متكون ابدا منصفه وياهم واني كنت وحدة منهم
بعد ماعملت واستقريت وسديت باب من حياتي انفتحت باب ثانيه او اجه وقت  انو اروح لمحطتي الجايه 1

بيزان الرجل الي زواجه بعد ايام والي اني داسوي لخطيبته فستان عرسها
مجرد شافني مرتين خلاني بعقله يجوز عباله اني
وحدة سهله يكدر يستمتع وياها الانسان بكل مكان وبااي زمان يكدر يثبت انو هو محترم ومميز ومو مثل اي شخص ويكون سهل ومتاح للجميع اني مافد يوم رضيت اكون سهله او لعبه بيد احد
بيزان  اجه  لمحلي هو والعروسه واخذو الفستان
ومثل كل مرة من اشوفه ماارتاحله
ومااعرف بعد شنو الي صار راحوو وتقريبا ورة
اسمع باب بيتي تندك استغرب جدا واحد الصباحات شفت بيزان واكف كدامي بمحلي وماعرفت بالضبط شنو الي جان يريدة مني ولكن بعدين كلي ممكن اعزمج على العشاء
كتله انت ازوجت صحيح كلي ازوجت
كتله واجاي دتعزمني على العشه كلي اي نعم
كتله اسفه مشغوله واصور هذا الشي مولائق فااتنمى انك متكرر طلبك
كلش ضاج وطلع من محلي ولكن فتح عليه ابواب
ماكدرت اسدها
كمت كلما اروح للمحل اشوفه واكف ويحاول يحجي ويايه لو اشوف ورد باب بيتي حار شسوة وصلت لمرحله مليت
كتله اني مااسوي علاقه اني عندي بنيه كلي اني ممكن ازوجج واطلق زوجتي شكد كنت اضوج منه  بس من كلي هيج استحقرته
مومعقوله اكو بعض الرجال لمن يشوف امراة وتعجبه وتدخل براسه يكون على استعداد يتخله عن كلشي لخاطرها عن زوجته وعن اي شي ممكن يوكف بطريقه للوصول
الها
المهم انو اني ظليت اسد كل الطرق كدامه ولكن جان اصرارة عجيب
لو هيج واحد يصر على المراة الي يريدها لو واحد مثل قتيبه يتخله بسرعه
طبعا اني كلت لعمتي لان مكنت اثق بااحد غيرها وماكان اكو احد قريب مني غيرها
فااقترحت عليه انو اوصل لزوجته واكللها
واني بدون تفكير وافقت وفعلا كانت منطيتني عنوان دورت عليه لحد ماطلعته
ورحت بوقتها طلعتلي مرة جبيرة
ولمن ذكرت اسم زوجت بيزان
كالتلي لحظه وصاحتها وطبعا هي استغربت بس استقبلتني وكنت كلش محروجه.
ولكن استجمعت كل قوتي وكتلها على الي صار من اول  ماشفتها ولحد اليوم
هي حاولت تتماسك اعصابها كدامي بس كان مبين انو هي كلش تحب زوجها ودمها احترك
وبعدين شفت انو الوضع صار كلش حرج ففضلت انو اروح
ولكن المشكله انوً مافاد حتى روحتي لزوجته
مافادت ماغيرت شي
اخير شي تعبت كلش فقررت احجي وياة بلكي هالمرة يتغير

وشفته واكف باب محلي
وكتله انت مو تريد تعزمني على العشه كلي اتمنى تقبلين كتله زين اليوم نتعشه اني وياك وانطيته موعد وقبل الموعد بنص ساعه اجه وجان متأنق بشكل  ملفت ورحت وياة وبنتي كانت بيت عمتي ورحنه لمطعم  ونظراته مافاركتني نهائيا بحيث حسيته ميرمش بعينه  جان يربكني مااكدر احجي
بس بعدين فهمته انو اني قبلت دعوته للعشاء
حتى افهمه عن حياتي وكتله انو اني احب زوجي وحتى بعد انفصالي عنه اني احبه ولكن  كل هذا الكلام  مااثر وكان جوابه انو ميهمه الماضي وهو على استعداد انو ينتظر لحد مااحبه
وانو هو يحبني ومن اول  ماشافني نعجب بيه
بس اترجيته انو يعوفني واني راح اعتبرة صديق واذا احتاجيته اتصل بيه
كلي ماااوعدج انو مااشوفج بعد او الاحقج بس راح انتظر
شي منج
وبعد هذا اللقاء كمت اشوفه يجي يسلم عليه او يدزلي ورد بس قليل مو مثل قبل
وشويه شويه اختفه بعد ماشفته
اما بالنسبه الي بعدني افكر بقتيبه ومستمرة بشغلي ويمكن حاولت ادفن نفسي بالشغل  الهي روحي
التهيت بنتي وبشغلي و بمشاعري الجريحه
ولكن التحول الي صار بحياتي انو ابن عمتي الجبير خطبني هو استاذ بالجامعه نفس عمري شكله جان مقبول حالته الماديه طبيعيه اول شي رفضت الموضوع ولكن هو رد فتح الموضوع
وفكرت انو اني لازم اطوي صفحه من حياتي كافي اعيش بوحدة وبألم وقبلت انو ازوج ماجد وخلال كم شهر ازوجنه
ظليت وياة اول سنه كانت حياتنه طبيعيه يمكن مكنت احبه بس ردت بيت بي حميميه جو عائلي ردت انو بنتي يكون عدها اخوة وبرغم كلشي كنت صادقه وياة وحاولت قدر الامكان انو ماافكر بقتيبه حتى لااخونه  لماجد
بمشاعري وخلال هاي السنه صارت عندي بنيه سميتها دينا
وبعدها صار عندي ولد سميته جلال على اسم والدي
وبعد ولادت جلال كمت احس انو ماجدتغير كام يتعارك على ابسط الاشياء
كام يطلع حجج وظليت وياة على هل الحاله سنه ونص
ولكن اني كشخصيه كمت اصير اقوى واني شكلي حلو ومغرري وكلما كمت اتقدم سنه كمت انجح بحياتي العمليه وتطور شخصيتي الامشاعري بقت نفسها مشاعر دلفين الطفله مشاعر الي الجرح من حب حياتها
بعد خمس  سنوات من زواجي  من ماجد اجاني اتصال هاتفي كالولي بي انو ماجد بفلان فندق ويا وحدة

طبعا ماعرفت شسوي غير انو اركب سيارتي واروح

يتبع ......


86 المشاهدات
الاعجابات
0
اعجبهم هذا


اتصل بنا - اتفاقية الاستخدام - سياسة الخصوصية